المجلس الاعلى للجمعيات العلمية يهدي معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي درع سند العلماء

قدمت السيدة رئيس المجلس عرضا مقتضبا عن المجلس وجمعياته العلمية وعضوية المجلس في اللجنة الوطنية لخطة التنمية المستدامة . ثم ابدى معالي الوزير مشكورا :
١- الدعم الكامل من لدن سيادته للمجلس الاعلى للجمعيات العلمية وشخصيته المعنوية التي يتمتع بها بموجب القانون .
٢- اوصى معاليه باشراك اعضاء المجلس في اللجنة الوزارية المشكلة لتعديل مقترحات قانون الجمعيات العلمية ٥٥ لسنة ١٩٨١ المعدل كون القانون وجد لاجل “الجمعيات العلمية” ودعمها .
٣-كما و تحدث وفد الجمعيات امام معاليه عن مشكلة مقرات الجمعيات ، ووجه سيادته بضرورة المرونة في الزام الجمعيات بمقرات تثقل كاهلها ماديا واقترح سيادته احتضان الجمعيات العلمية التي تفتقر لمقر لها في الكليات او الجامعات المتشابهة في التخصص باتفاق مشترك بين الطرفين ، لتجاوز ازمة المقرات ومن اجل التخفيف على كاهل الجمعية العلمية .
واختتم اللقاء الذي اعتبره المجلس لقاء” مثمرا بتقديم السيدة رئيس المجلس الاعلى للجمعيات العلمية درعا بعنوان ( سند العلماء ) لأسناد سيادته للكفاءات العلمية ودعم الجمعيات وتذليل عقباتها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *